Shared by عاهل آلام العالمين❤️ (@SSU_haytham) 5 months ago

TwitMail followers: 0, following: 0

153 views

سيد البيادي المُزهرة محمـد الثبيتي

سيد البيادي المُزهرة محمـد الثبيتي - هيثم بن محمـد البرغش آل ريس سيد البيد، لغة الصحراء الفياضةُ جمالاً إلى المعنى، وفيهِ تمتصُ الرحيقَ شهوقًا إليهِ إِذ قالَ: (أمضي إلى المعنى وأمتصّ الرحيق من الحريقِ فأرتوي وأعلُّ من ماء الملام) وفي سؤالهِ للصداقة، أم للذات التي لم تعد إلى ماهيتها بعد "التغيَّر" : (يا صاحبي .. ما الذي غيرك ما الذي خدر الحلم في صحو عينيك من لف حول حدائق روحك هذا الشرك) إِنها إشارة للوصول البعيد، كيف ينتهي مع قرب المسافة، بلغةٍ فذة، وأسلوبٍ بديع. كانت لغة الثبيتي فارقةً وبهذا الحد، كان شاعرًا فريدًا، يمكنك الولوج لعالمٍ آخر عندما تقرأ له، في بيداءهِ الحسنة، وكلماتهِ الصقيّلة، وهكذا كان الشعراء قلِة إذا ما رمنا رؤيتهم في هذه الجنة التي تنبتُ لها موطنًا في تربةِ الفؤاد الذي يستطيع القراءة ليكون شاعرًا آخر جس نفسه في "القصيـدة" . وضاحًا إلى تغريبة القوافل والمطر : (أدر مهجة الصبح صب لنا وطنًا في الكؤوس يدر الرؤس وزدنا من الشاذلية حتى تفيء السحابة أدر مهجة الصبح وأسفح على قلل القوم قهوتك المرة المستطابة) هكذا تحملنا القهوة إلى سموات القصيدة العظيمة المُدجة بالألقِ المبهج، والمحيِّر في آنٍ معًا ، والشاعر الذي يحيرك يوقعك في شبكاهِ إلى أبدِ البحث، والدراسة، وهكذا تكون شاعرًا دون أن تدري عندما تقرأ. وهو الذي اختتم تغريبته: (يا كاهن الحي طال النوى كلما هل نجم ثنينا رقاب المطي لتقرأ يا كاهن الحي فرتل علينا هزيعًا من الليل والوطن المنتظر) وفي موقف الرمال، يظهرُ حياةً بتفاصيلَ وأحداث مُعددة في صورٍ بديعة، وبلغةٍ مداوية وممتدة إلى قعرِ القلب.. يقول : (أنت والنخل طفلان طفل قضى شاهدًا في الرجال وطفل مضى شاهرًا للجمال أنت والنخل سيان قد صرت ديدنهن وهن يداك وصرت سماكًا على سمكهن وهن سماك وهن شهدن أفول الثرايا وأنت رأيت بزوغ الهلال) ويرتل للبدء مرّةً أخرى (جئتُ عرافًا لهذا الرمل أستقصي احتمالات السوادْ جئتُ أبتاع أساطير ووقتًا ورماد) ويمثل لحالةٍ ثقافيـة عامة مشاهدة في الطبيعة والمبنى، وفي البواطن والمعنى الثقافي راسخًا في الوجدان فبذلك يجعل من واقعه، وبيئته، هذا الكم الجمالي الهائل الذي صار علامةً فارقة في المشهد الشعري في العالم العربي. رحم الله الشاعر الكبير محمد الثبيتي، فقد ترك ارثًا شِعريًا سيبقيه بيننا ويمد في حياتهِ بين الأفواه الناطقة شِعرًا، والمشهرة للحسن قراءةً ودراسة.

Comments

Or to leave comment using your Twitter account.